سيرفر مصري سات

أذكر الله وصلي على الحبيب عليه الصلاة والسلام رسولنا ... اللهم صلي وسلم على أفضل الخلق سيدنا محمد وعلى اله واصحابه أجمعين

مشاهدة القنوات الفضائية بدون كارت مخالف للقانون و المنتدى للغرض التعليمى فقط

 رشح نفسك للاشراف فى مصرى سات

سيرفر مصرى سات الذهبى - اقوى سيرفر بالوطن العربى - يعمل على جميع الاقمارللاشتراك اتصل /ت01004418940/ت01271844091


العودة   مصرى سات > المنتديات الإسلامية > المنتدى الإسلامى العام
MsrySat.com

معجبوا مصرى سات على الفيس بوك

لا تعمل لدنياك!

لا تعمل لدنياك! اشتهر على الألسنة القول (اعمل لدنياك كأنك تعيش أبدًا، واعمل لآخرتك كأنك تموت غدًا)، وهذا القول ليس بحديث، ولم يصح سندًا، حسب علمي نِسْبَته إلى أحد


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-12-2016, 08:15 AM
الصورة الرمزية mrshaban
mrshaban mrshaban غير متواجد حالياً
مــســتشــار مصرى سات
رابطة مشجعي نادي الاهلي
[ الاهلي ] تاريخ التسجيل:Feb 2016
الدولة: مصر المحروسة
العمر: 60
المشاركات: 10,550
معدل تقييم المستوى: 106
mrshaban is on a distinguished road
افتراضي لا تعمل لدنياك!

لا تعمل لدنياك! 54645sd.gif

لا تعمل لدنياك!


اشتهر على الألسنة القول (اعمل لدنياك كأنك تعيش أبدًا، واعمل لآخرتك كأنك تموت غدًا)، وهذا القول ليس بحديث، ولم يصح سندًا، حسب علمي نِسْبَته إلى أحد الصحابة، ولكن العامة يعدونه إما حديثًا شريفًا، أو قولًا حكيمًا.

ويقولون لك "الحكمة ضالة المؤمن"، هل المقولة صحيحة؟ لنختبر هذا القول "اعمل لـــ"، عندما نعمل لشيء ما فإنما نعمل ابتغاء الحصول على هذا الشيء، فهل من الصحيح أن نعمل للدنيا؟ بحيث تكون الدنيا غايتنا؟!

قال تعالى: {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالإِنسَ إِلاَّ لِيَعْبُدُونِ} [الذاريات:56]، وهذه الآية الكريمة تحدد وظيفتنا في الحياة؛ وهي العبادة، وهل العمل لبلوغ الدنيا (كغاية) من العبادة؟!

ولكن الله تعالى فسر لنا مراده منا في الدنيا بقوله: {قُلْ إِنَّ صَلاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ} [الأنعام:162].

إن هذه الآية حددت غاية نبي الله إبراهيم؛ وهى رضا الله رب العالمين، والمتميز في هذا النص أنه يحل المعضلة؛ المعضلة التي ربما ثارت في عقول القارئين، ألا نعمل لدنيانا؟ أنصلي ونصوم ونحج فقط؟ وكيف هذا وقد أمرنا الله بالسعي في طلب الرزق؟

نص الآية الكريمة يجيب جوابًا بديعًا على هذه المعضلة؛ إنه يرسخ مبدأً جديدًا وأصيلًا في الآن ذاته، فقد قررت الآية أن الدنيا ذاتها يجب أن تكون لله، وذلك لأن المحيا هو الدنيا، وعليه فإن عملنا لا يكون للدنيا، بل يكون في الدنيا لبلوغ الآخرة بأمان، ودخول الجنة، والنجاة من النار.

فإذا أردنا أن نصحح العبارة المشهورة (اعمل لدنياك كأنك تعيش أبدًا، واعمل لآخرتك كأنك تموت غدًا)؛ فإننا نقول: "اعمل في (دنياك) (لآخرتك) كأنما تعيش أبدًا".

فالعمل هو كقطف الثمار التي نبتت على الشجر الطيب في طريق الدنيا، والتخلص من ثمار الشجر الخبيث المكتظ في الطريق، التخلص منه مهما زها لونه، وفاحت رائحته، تلك الثمار التي ينبغي أن نقطفها من الشجر الطيب هي التي يجب أن نقتات عليها حتى نبلغ باب الجنة.

لكن علينا أن نعلم أن هذا الوصول للباب لا يكفي لأن ندخله، فلا ندخله إلا أن يتغمدنا الله برحمته فيفتح لنا، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح (صحيح البخاري): «لن يُدخل أحدًا عمله الجنة، قالوا: ولا أنت يا رسول الله؟ قال: لا، ولا أنا، إلا أن يتغمدني الله بفضل ورحمة، فسددوا، وقاربوا، ولا يتمنين أحدكم الموت: إما محسنًا فلعله أن يزداد خيرًا، وإما مسيئًا فلعله أن يستعتب».

وعملنا في دنيانا عملًا يبلغنا الآخرة، فيجب أن يكون عملًا آخذًا في الاعتبار مستقبل الدنيا كأنما نعيش أبدًا.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث الذي صححه الإمام الألباني على شرط (مسلم): «إن قامت القيامة وفي يد أحدكم فسيلة، فإن استطاع أن لا تقوم حتى يغرسها فليغرسها».

كيف نعمل في الدنيا للآخرة؟

العمل في الدنيا للآخرة يكون عن طريق اتخاذ كل الوسائل للمساعدة على بلوغ الآخرة بأمان كالفرائض وذكر الله، قرآنًا وسنةً وتدبرًا في كونه الفسيح وخلقه البديع، واتخاذ كل أنواع التقنيات والابتكارات في العلوم والاقتصاد والسياسة؛ التي تُقوي من شوكة المسلمين، وترفع من راية الإسلام بتبليغ الناس أجمعين دين الله -الإسلام- حق التبليغ دون تفريط.

هل الترويح الحلال عن النفس عمل للدنيا؟
إن الله أنزل الإسلام على البشر لتوائم طبيعتهم، وطبيعة الإنسان تأبى أن تكون جادة نحو العمل للآخرة دومًا، دون قليل من اللهو الحلال، الذي يقوي همة الإنسان نحو مواصلة العمل.

فقد ورد في الحديث الصحيح (صحيح مسلم): كنا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم، فوعظنا فذكر النار، قال: ثم جئت إلى البيت فضاحكت الصبيان ولاعبت المرأة، قال فخرجت فلقيت أبا بكر، فذكرت ذلك له، فقال: وأنا قد فعلت مثل ما تذكر، فلقينا رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقلت: يا رسول الله، نافق حنظلة! فقال: «مه»، فحدثته بالحديث، فقال أبو بكر: وأنا قد فعلت مثل ما فعل. فقال: «يا حنظلة ! ساعة وساعة، ولو كانت ما تكون قلوبكم كما تكون عند الذكر، لصافحتكم الملائكة، حتى تسلم عليكم في الطرق»، وفي رواية: كنا عند النبي صلى الله عليه وسلم؛ فذكرنا الجنة والنار.

وعليه فإن الترويح الحلال عن النفس هو ليس عملًا في الدنيا.

الخلاصة:

لا تعمل لدنياك، ولكن "اعمل في (دنياك) (لآخرتك) كأنما تعيش أبدًا.

واتخذ النية في كل عملٍ تعمله في دنياك أنه زادٌ لآخرتك، حتى اللهو الحلال؛ حاول أن تتخذ فيه نية ترويحك عن نفسك به لمواصلة العمل للآخرة.

والله أعل



gh julg g]kdh;! g]dh;

--------------------------------

 مشاهدة جميع مواضيع mrshaban

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 02-12-2016, 01:27 PM
الصورة الرمزية ايمن مغازى
ايمن مغازى ايمن مغازى غير متواجد حالياً
مــســتشــار مصرى سات وأحــــــد مـــؤســســـى المـنتـــدى
رابطة مشجعي نادي ريال مدريد
[ ريال مدريد ] تاريخ التسجيل:Nov 2015
الدولة: كفرالشيخ
العمر: 43
المشاركات: 12,840
معدل تقييم المستوى: 130
ايمن مغازى is on a distinguished road
افتراضي رد: لا تعمل لدنياك!

--------------------------------

 مشاهدة جميع مواضيع ايمن مغازى

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 02-12-2016, 01:40 PM
الصورة الرمزية ابومازن
ابومازن ابومازن متواجد حالياً
۩ ۞ ۩ مديرعام منتدى مصرى سات ۩ ۞ ۩
رابطة مشجعي نادي الاهلي
[ الاهلي ] تاريخ التسجيل:Aug 2015
الدولة: مصرى سات
العمر: 38
المشاركات: 11,721
معدل تقييم المستوى: 10
ابومازن تم تعطيل التقييم
افتراضي رد: لا تعمل لدنياك!

--------------------------------

 مشاهدة جميع مواضيع ابومازن

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لدياك, تعمل



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل تعلم سر الخطوط في يدك mrshaban مصرى سات كافيه 2 09-09-2016 09:07 AM
هل تعلم!!!! mes1400 المنتدى الإسلامى العام 1 08-16-2016 07:58 PM
هل تعلم متى يموت قلبك ؟ mrshaban المنتدى الإسلامى العام 2 03-20-2016 11:52 AM
هل تعلم من هم الأنبياء المهاجرون؟! ايمن مغازى رسولنا الكريم و سنته العطرة و الأنبياء و الرسل و الصحابة والتابعين 5 02-05-2016 10:54 AM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 06:17 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.10 Beta 1
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها .. ولا تعبّر عن وجهة نظر إدارة المنتدى